الرئيسيةإتصل بناسيرة ذاتية لفضيلة الشيخ عبد العاطي ناصف حفظه الله Emptyالتسجيلدخول

شاطر
 

 سيرة ذاتية لفضيلة الشيخ عبد العاطي ناصف حفظه الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




نقاط : 0

سيرة ذاتية لفضيلة الشيخ عبد العاطي ناصف حفظه الله Empty
مُساهمةموضوع: سيرة ذاتية لفضيلة الشيخ عبد العاطي ناصف حفظه الله   سيرة ذاتية لفضيلة الشيخ عبد العاطي ناصف حفظه الله Icon_minitimeالخميس أغسطس 26, 2010 6:04 pm



الشيخ / عبد العاطي ناصف:
ولد الشيخ عبد العاطي حسن علي ناصف بحارة سيدي العريان المتفرعة من شارع
وسط البلد بشبين القناطر بمحافظة القليوبية
في عام 1944 توفي والده فتولي جده امر تعليمه وتحفيظه القرآن الكريم
ذات مرة استمع اليه الاستاذ عبد الخالق ناظر المدرسة وهو يقرأ قول الله
تعالي ( والسماء والطارق ) فطلب منه مقابلة ولي امره ، وفي المقابلة اخبره
بضرورة مواصلة الشيخ عبد العاطي ناصف حفظ القرآن الكريم
حفظ الشيخ عبد العاطي ناصف القرآن الكريم وتعلم التجويد وعمره لم يتجاوز
الخامسة عشرة
تعلم القراءات علي يد الشيخ علي ابو احمد بقرية الاحراز دونما مقابل وذلك
اعجابا وتقديرا لموهبته
ذات يوم ذهب الشيخ عبد العاطي ناصف مع جده لأداء واجب العزاء في احد اهالي
شبين القناطر ، وقرأ القرآن فجذب القلوب ، وخلال تواجده بالمسجد الكبير
لأداء صلاة الجمعة طلب منه شيخ المسجد قراءة قرآن الجمعة فاعجب به الدكتور
هلال عبد الوهاب مدير مستشفي القناطر وطلب منه قراءة القرآن في بيته طوال
شهر رمضان
قرأ الشيخ عبد العاطي ناصف في المناسبات وذاعت شهرته في كل محافظات مصر
في التاسع من شهر ابريل عام 1974 تم اعتماده بالاذاعة وسجل لها الكثير من
التسجيلات
قبل ان يكمل عامه الخامس والعشرين تزوج ورزقه الله من الابناء بعبد الخالق
وحسن واحمد وحسين وزينب وهدى ، و ابنه حسين اتجه لقراءة القرآن الكريم بعد
حصوله علي بكالوريوس التجارة وانضم الي نقابة القراء وكان يقرأ القرآن في
مستهل برنامج ( العلم والايمان ) الذي كان يقدمه بالتلفزيون مرزوق هلال
وذلك منذ عام 1979 وحتي منتصف التسعينيات ، وفي عام 1988 فاز بالمركز الاول
في مسابقة حفظ القرآن الكريم ، وقرأ في الاحتفال بليلة القدر وكرمه الرئيس
محمد حسني مبارك باداء فريضة الحج ، وتم اختياره قارئا لبعثة الاوقاف ،
كما قرأ في الاحتفال بالمولد النبوي في حضور الرئيس محمد حسني مبارك ،
وايضا في احتفال بيوم الدعاة ، وقرأ ايضا في الاحتفال بليلة الاسراء
والمعراج في عام 1999 بدعوة من رئاسة الجمهورية
بعد وفاة حسن ابن الشيخ عبد العاطي ناصف في عام 1982 اثناء دراسته بالفرقة
الثالثة بكلية اصول الدين جامعة الازهر اتجه الشيخ عبد العاطي ناصف الى
التصوف واشتهر بحبه الشديد لاولياء الله الصالحين ولازم مساجدهم كالسيدة
زينب ، والسيدة عائشة ، والامام الشافعي رضي الله عنهم ، واستقر في مسجد
الشبراوي وكان لايخرج الا مرتين في الشهر لرؤية اسرته ، واستمر علي هذا
الحال حتي عام 2002
ذات مرة اضطر الشيخ عبد العاطي ناصف ان يقوم بمهمة المبتهل والقارئ معا
خلال صلاة الفجر لعدم حضور المبتهل المكلف بذلك ، وكان الصلاة تنقل
بالاذاعة علي الهواء مباشرة
ذكر الشيخ عبد العاطي ناصف انه يتجلى عندما يقرأ قول الله تعالي ( يوم يجمع
الله الرسل فيقول ماذا اجبتم قالوا لا علم لنا انك انت علام الغيوب ) سورة
المائدة الاية 109
لا يزال الشيخ عبد العاطي ناصف الى يومنا هذا قارئا ملتزما بدوره في
التلاوة رغم تقدمه في السن وهو من اكثر القراء ظهورا في قران الفجر والجمعة
وكذلك في التلفزيون
نسأل الله له طول العمر والصحة والعافية
_________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سيرة ذاتية لفضيلة الشيخ عبد العاطي ناصف حفظه الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم الشخصيات الإسلامية :: عظماء في الاسلام-
انتقل الى: